لحياة افضل LifeStyle    لحياة افضل LifeStyle
random

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

مرحبا بالتعليقات الجديدة

فيروس كورونا وكيفية إعداد الحجر الصحي بالمنزل


تطرقنا في مقالات سابقة عن فيروس كورونا وذلك من خلال عدة مواضيع:

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا اضغط هنا
الطريقة الصحيحة لوضع الكمامة في مواجهة فيروس كورونا اضغط هنا
فيروس كورونا وكشف الحقيقة من الخطأ عن الشائعات حوله اضغط هنا
    
وفي نفس السياق دائما سنتحدث عن الحجر الصحي بالمنزل وكيفية إعداده وماهي الاحتياطات الواجب اتخاذها وماهي الامدادات الأساسية التي يجب تخزينها عند انتشار الفيروس.
نظرا لتفشي فيروس كورونا حول العالم أصبح الناس يشعرون بالخطر خصوصا على حياتهم، هذا ما جعل البعض يبحثون عن حلول من شأنها أن تقلل من احتمالية الإصابة بالفيروس أو تعرض الآخرين للعدوى ومن بين هذه الحلول نجد الحجر الصحي المنزلي والذي يمكن إقامته للذين عادوا من بلد انتشر فيها الفيروس.

فيروس كورونا وكيفية إعداد الحجر الصحي بالمنزل

الحجر الصحي

الحجر الصحي (quarantine) إجراء يخضع له الأشخاص المصابون بالأمراض والفيروسات المعدية أو حتى المشكوك في إصابتهم. وفي الحجر الصحي يُطلب من الأشخاص المعنيين البقاء في المنزل أو أي مكان آخر لمنع المزيد من انتشار المرض للآخرين، ولرصد آثار المرض عليهم وعلى صحتهم بعناية كما يخضعون للمتابعة الطبية، لمدة زمنية تتحدد وفقا لكل حالة. قد يكون الحجر الصحي في منزل الشخص، أو منشأة خاصة مثل فندق مخصص، أو المستشفى.
بالنسبة للعائدين من دول تنتشر فيها حالات الإصابة بفيروس كورونا فإن خبراء الصحة يؤكدون على ضرورة بقاءهم بداخل الحجر الصحي الذي يوفر لهم العلاجات الممكنة في حالة المعاناة من الوباء، كما يمنع انتقال العدوى إلى أشخاص آخرين، ولكن ماذا عن إقامة الحجر الصحي المناسب للشخص بداخل المنزل حتى ظهور نتائج التحاليل؟ هذا ما نجيب عنه الآن.

الحجر الصحي في المنزل

ينصح خبراء الصحة بالبقاء بداخل الحجر الصحي المنزلي لفترة لا تقل عن 14 يوما، وخلال هذه المدة يمكن للشخص القيام بمعظم الأشياء التي يمكنه القيام بها في منزله ضمن قيود الموقع الذي يتواجد فيه. وفي العادة يطلب منه أخذ درجة الحرارة وتقديم تقرير يومي إلى السلطات الصحية حول ما يشعر به. كما يتم إعطاء تعليمات للشخص حول ما يمكن أن يفعله أو لا يفعله مع أفراد الأسرة فماهي هذه التعليمات والاحتياطات والنصائح؟

التعليمات والاحتياطات:

* يفترض بالشخص الانعزال بداخل إحدى غرف المنزل طوال تلك المدة، من دون الخروج إلى أي مكان سواء العمل أو الدراسة أو حتى من أجل شراء الطعام، بل يجب أن يتوفر ذلك بواسطة أحد أفراد الأسرة أو الأصدقاء انتظارا لظهور النتائج التي تكشف عن حقيقة الإصابة بالوباء من عدمها.
*ضرورة البقاء في الغرفة منفردا دون مرافقة أي شخص آخركما يفضل أن يملك الشخص الخاضع للحجر الصحي حماما خاصا به، وإلا فيجب عليه أن يحرص على تنظيفه في كل مرة بعد استخدامه، لضمان عدم إصابة الآخرين بالعدوى.
*أفراد الأسرة لا يجب أن يختلطوا مع الشخص المحظور أو أن يلمسوا أشياءه أو يستعملوا أغراضه كالمناشف والأطباق الخاصة وفي حالة ما حدث تلامس فمن الضروري غسل اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل.
* رغم تواجد فرد من أفراد بداخل الحجر الصحي المنزلي إلا أنه يمكن لبقية الأفراد البقاء في المنزل، بالرغم من ذلك فإنه يمنع منعا باتا من استقبال الضيوف خلال تلك ال مرحلة حماية لهم.
* الشخص الخاضع للحجر الصحي في حالة ما إن كان مصاب بالفيروس يجب أن لا يتخلص من مخلفاته بل يضعها داخل أكياس ويتم التخلص منها بواسطة الخبراء.
* لا يجب إبقاء الحيوانات الأليفة بداخل المنزل في فترة الحجر الصحي و في حالة تعذر ذلك فمن الأفضل أن نحرص على نظافة وتعقيم اليدين كلما حدث تلامس للوقاية من العدوى.

النصائح:

الانعزال التام عن البشر هو من أصعب المراحل التي يمر بها من يخضع للحجر الصحي لذا من الضروري مراعاة حالته النفسية وذلك باستعداده التام للحجر الصحي عبر إحضار بعض الكتب والألعاب خصوصا الإلكترونية حتى لا يشعر بالوقت. كما يمكن الاعتماد على وسائل التكنولوجيا للتواصل مع الآخرين كي لا يشعر بالوحدة.

الإمدادات الأساسية التي يجب تخزينها عند انتشار الفيروس

في ظل انتشار المتسارع لفيروس كورونا كوفيد-19 ينصح الخبراء بتخزين إمدادات أساسية ل10 أيام تحسبا للحالات الطارئة وهي كالتالي:

بالنسبة للشخص الواحد:
* 20 ليترا من مياه الشرب
* 3,5 من منتجات الحبوب
* "الطحين" "الخبز" "الأرز" "المعكرونة" "البطاطس"
*4 كغ من الخضراوات 2,5 كغ من الفواكه والمكسرات
 *2,6 كغ من الحليب ومشتقاته 
*1,5 كغ من الأسماك واللحوم والبيض
*0,375 من الدهون والزيوت وملح الطعام حسب الرغبة
* أغذية للأطفال في حال وجودهم.
المستلزمات غير الغذائية: "الأدوية" "مستلزمات النظافة و المعقمات".
- ومن النقاط التي يجب مراعاتها قبل التخزين هو صلاحية المنتجات والتغليف المحكم.

وفي الأخير فإن الحجر الصحي والفيروس من أصعب الأمور التي يعيشها العالم في هذه الفترة، لكن مع اتباع التعليمات المقدمة من طرف الخبراء ومنظمة الصحة العالمية قد تصبح أقل تعقيدا خصوصا للعائدين من الدول التي انتشر فيها الفيروس.
   

عن الكاتب

Amalia مدونة لحياة افضل LifeStyle هي مدونة عربية تسعى لإغناء محتوى الويب بمواضيع قيمة ومفيدة للزوار.

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

لحياة افضل LifeStyle